لمن يهمه الأمر - صحيفة "جازان نيوز"
جازان نيوز : حاصلة على ترخيص وزارة الثقافة والإعلام الجمعة 8 جمادى الأول 1436 / 27 فبراير 2015

جديد الأخبار صلب ستيل تعرض تجربتها في المنتدى الاقتصادي بجازان ومعرض مصاحب لفعاليات المنتدى دوريات مركز قيس تحبط عميلتي تهريب متفجرات و حشيش ورشة "الحدث" الإعلامية تنير مستقبل شباب جازان الإعلامي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان: المملكة ماضية في خدمة الإسلام واتباع منهج الكتاب والسنة (صور) الكفاح و الطموح يقودان حارس الأمن بجامعة الملك سعود “عبدالله الناهسي” إلى دكتور بنفس الجامعة تعليم جازان يشارك في فعاليات اليوم العالمي للدفاع المدني تحت شعار "تنمية مستدامة بلا مخاطر" منسوبوا محكمة أحد المسارحة يهنئون الزميلين "كريري"و"طالع"بخروجهما من المستشفى بالصور .. مركز النشاط النسائي بالداير نموذج فريد وعلامة مضيئة في خدمة المجتمع لجنة التنمية بالداير تختتم دورة تأهيل المقبلين على الزواج تنمية ابوعريش تنظم دورتين تدريبين للمقبلين على الزواج تشمل الجنسين.



المقالات وجهات نظر › لمن يهمه الأمر
لمن يهمه الأمر
كل يوم يحمل لنا الاعلام المقروء ماتدمع له العيون ... من خلال دراما أجتماعية ...

بطولة أم جرفها التيار وراء وهم الحب ... وأب غافل جاهل يلهث وراء شهوات نفسه ولايشبع ...

والمخرج هو طفل بريء خرج الى الدنيا يتيم رغم وجود الطرفين ... يدعى اللقيط ...

نهاية هذا الدراما رمي هذا المخرج عند أحد المساجد أو أمام أحد المنازل في أحد الاحياء ..

أو في سلة المهملات الموجوده في أحد الشوراع العامه ...

دنيا غربية الاطوار ... عظيمة المصاب .. أرواح برئية تلقى هكذا ... لاخفاء معالم الجرم الإنساني الذي اتصفوا به ..

فلنرحم هؤلاء الأطفال الذين هم بحاجة إلى حضن أم ... ينعم بالحنان ...

وأب يلبي حاجتهم ويشد على أزرهم ... ويوضح لهم طريق الحياة ...

ونرحم بصمة العار التي تلاحقهم على مرور السنوات ..

أغيثوا فيهم حلمهم بالعيش وسط جو أسري هادئ بقيادة أهم أركان الحياة ... الأب ... والأم ...

أغيثوا قلوبهم المجروحة ... وعيونهم الدامعة في الأعياد والمناسبات الاجتماعية ...

نداء عاجل ...

إلى من بقي في قلبه ذرة رحمة ... ومثقال من الحنان المصاحب للأمومة ...

إلى من كتب نهاية طفل بيده .. ومستقبل شاب بشهوته ... قـــتل فيه حب الحياة ... وزرع فيه الخوف من المجتمع ...

الأطفال نعمة يتمناها الكثير ... وأعطاها الله الكثير والكثير ...

فلنحافظ عليهم بصيغة الحلال المفقوده في قلة من الناس...

من يسامح هؤلاء الجناه المنعمين بترف الحياة .. وغيرهم يقاسي الحسرة والألم بسببهم ...

هل سيحمل لنا المستقبل ... ضحايا غيرهم ..؟؟؟!!



لمن يهمة الأمر
..


1
تعليقات : 2 | إهداء : 0 | زيارات : 590 | أضيف في : 06-08-1433 09:27 AM | إرسال لصديق طباعة حفظ بإسم حفظ PDF


التعليقات
42877 "الكريري" تاريخ التعليق : 06-10-1433 10:59 AM
بسم الله الرحمن الرحيم

مقال جميل وأسلوب راقي في الطرح ولكن أعتقد أنها ظاهرة تستحق الدراسة ومعرفة الاسباب

ومحاولة التوعية والنصح والله الموفق


ردود على الكريري
[هدى الحجري] 06-12-1433 10:55 PM
مشكور أستاذي الفاضل ... على كرم مرورك ...وعبق حروف ثنائك

42893 "احمد عزيز" تاريخ التعليق : 06-11-1433 01:34 AM
مقال قيم يتناول قضية انسانية واجتماعية , باسلوب جميل .


ردود على احمد عزيز
[هدى الحجري] 06-12-1433 10:56 PM
مشكور استاذي الفاضل على جميل مرورك وعبق ثناء حروفك


هدى الحجري
هدى الحجري

مواقع النشر
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في Google

الحجم

تقييم
9.50/10 (3 صوت)

مشاركة


المشاركات والتعليقات المنشورة بأسماء أصحابها أو بأسماء مستعارة لا تمثل الرأي الرسمي لصحيفة (جازان نيوز ) الإلكترونية بل تمثل وجهة نظر كاتبها